البوتس تتحدث العربية!

7 أشياء تعلمتها من صنع الشات بوت!

هنا يشارك الكاتب بعض الدروس المفيدة التي تعلمها من تطوير ونشر تطبيق شات بوت لبرنامج فيسبوك ماسنجر..

0 520

يركز الشات بوت على مساعدة المستخدمين في العثور على كتابهم التالي لقراءة هديتنا لشخص آخر. لا تزال الأيام الأولى ويعمل المطورون باستمرار على التنقيح والتحسين والمُضي قُدمًا. في الوقت الذي قام فيه الكاتب وزملائه فيه بتطوير تطبيق “CMS” مخصص للشات بوت مع مطورين موهوبين في “BAM” والذي يسمح لهم بتحديثه. لذا، هذه الدروس الذي يقدمها لنا الكاتب في هذا المقال، صالحة بنفس القدر لمجموعات الدردشة المبنية على منصات أخرى مثل الشات فيول. 

بدايةً، يمكنك الاطلاع على لمصنعي البوتات: 6 دروس من تجارب مستخدمي الشات بوتس!

 1- اهتم بالمحادثات التي يقدمها البوت. 

من السهل جدًا نسيان أن المستخدمين سيريدون الدردشة مع الشات بوت. على الرغم من أن موقع فيسبوك يتجه نحو واجهة مبنية على الأزرار، فإن العديد من المستخدمين يكتبون جملًا حول ما يبحثون عنه، فمعدلات المحادثات لدى المستخدمين أكثر من معدلات البحث. 

عندما بدأنا الاختبار الداخلي، كنا جميعًا ندخل إلى البوت الكلمات الرئيسية التي كنا نعرف أنها ستنجح. بمجرد أن بدأنا الاختبار التجريبي وفتحناه للمستخدمين الذين بدأوا في كتابة الجمل والدردشة مع البوت. لقد أجرينا تعديلًا صغيرًا وأضفنا 130 كلمة رئيسية إضافية أدت إلى تحسين ذلك.. حقيقةً، الاستثناء الوحيد لهذه القاعدة هو المنافسون، فهم يستخدمون دائمًا الأزرار وكلمة رئيسية واحدة. من السهل جدًا اكتشافها. 

2- ركز على مهمة واحدة  

تركز جميع منتديات الدردشة الأكثر نجاحًا على مهمة واحدة مفيدة. مهمتنا كمصنعي البوتات هي مساعدة المستخدمين في العثور على كتاب للقراءة أو هدية لشخص آخر أو أيًا من المهام الأخرى المحددة للشات بوت. إن سير العمل في العثور على الهدية مناسب تمامًا لواجهة الشات بوت، فقد يمكن أن يكون مدفوعًا بالزر أو يمكن للمستخدمين كتابة ما يحلو لهم.  

تعد الشات بوتس واجهة جديدة، وعلى الرغم من بساطة الأمر فمن السهل جدًا فقدان الأشخاص إذا لم يكونوا يعرفون ما يجب فعله. يجب أن تعطيك الرسالة الافتتاحية التي ترسلها للمستخدم تلميحًا واضحًا لما يمكن أن يفعله البوت بالتحديد، قبل أن تقودهم نحو استخدام النص بشكل تدريجي. 

3- اختبار في وقت مبكر. 

مثل كل منتج آخر تقوم ببنائه، والبيانات المدفوعة قدر الإمكان وكذلك الاختبارات المبكرة هي المفتاح للتحسين؛ إنها تمكن المصنعين من بناء عدة جولات من التغييرات للمنتج.  

للمزيد يمكنك أيضًا الاطلاع على كيف تنجح في الاختبار الآلي للشات بوتس؟

وعلى هذا السياق يذكر الكاتب:  

“استنادًا إلى الطريقة التي صُممت بها الشات بوت والنظام الأساسي الذي تستخدمه، قد يكون أرخص في المدى البعيد لبناء الأدوات التي تتيح لك القيام بذلك بنفسك. ويستمر الكاتب في حديثه: “لقد أنشأنا إطارًا مرنًا جدًا ونستفيد من واجهات برمجة التطبيقات لدينا”.  

4- واجهات برمجة التطبيقات مفيدة للغاية 

يعقب الكاتب على واجهات برمجة التطبيقات: “لا أعتقد أن هذا كان سهلاً أو حتى ممكنًا إذا لم يكن لدينا واجهات برمجة تطبيقات لاستخدامها. يتضمن ذلك كلا واجهات برمجة التطبيقات الداخلية والخارجية. تسمح لنا واجهات برمجة التطبيقات الداخلية بتقديم مجموعات مخصصة من الكتب، ولكننا نمنح أيضًا إمكانية الوصول إلى الكتالوج بالكامل للبحث عن الحدود. بالنسبة إلى واجهات برمجة التطبيقات الخارجية، فإننا نستخدم Goodreads و Tastekid. وهما مفيدان حقًا ويساعدان في توفير تجربة أكثر شمولًا لمستخدمينا”. 

5- لا يعتبر إسقاط الأشخاص مباشرة إلى برنامج الشات بوت من الإعلانات مثاليًا دائمًا 

ويستمر الكاتب في حديثه عن الدروس التي خرج بها من تجربته في بناء شات بوت: 

“كان من بين هذه الأشياء الأولى التي قمنا بها لتوجيه حركة المرور إلى تطبيق الشات بوت الخاص بنا استخدام الإعلان على الفيس بوك لإسقاط المستخدمين مباشرة إلى برنامج ماسنجر الذي طلب منهم استخدام الشات بوت الخاص بنا. كان هذا خطوة منحنى التعلم! 

ويكمل الكاتب حديثه قائلًا،

“وبعد هذه الخطوة لاحظنا عدم استخدام معظم المستخدمين للدردشة، لذا قد يكون من المربك حقًا إسقاطهم بدون وجود أي توقعات أو دليل على ما يجب عليهم فعله. فسرعان ما علمنا أن هناك حاجة لإعطاء المستخدمين علامات واضحة في شكل من أشكال الروابط السريعة (الأزرار) ونسخة واضحة في الواقع”

حقيقةً، أضاف فيسبوك وظائف جديدة تسمح لك بإسقاط الأشخاص إلى جزء محدد من الشات بوت الخاص بك. بالطبع، إنها طريقة رائعة لجذب المستخدمين إلى جزء من برنامج الدردشة التي تريدهم زيارتها. 

5- بإمكانك بناء بوت دون ذكاء اصطناعي 

لديك خياران عندما يتعلق الأمر بتحديد نوع برنامج الشات بوت الذي ترغب في بنائه؛ فيمكنك استخدام شات بوت باستخدام الذكاء الاصطناعي “AI” أو بناء شات بوت ذو استجابات محددة. فإذ لم يكن لديك الكثير من الوقت وفريق تطوير داخلي كبير، فربما يكون بناء بوت دون ذكاء اصطناعي هو طريقك الأمثل؛ فهو يسمح بتجربة مستخدم أكثر تحكمًا، وفي الوقت ذاته يمكنك أيضًا الحصول على درجة منخفضة من الذكاء الاصطناعي مع التعرف على الكلمات والاستجابات الذكية. 

يمكنك أيضًا الاطلاع على 9 أسئلة لمصنعي البوتات عن الشات بوتس!

يمكن أن تؤدي تجربة بوت دون ذكاء اصطناعي إلى وصول المستخدم إلى طريق مسدود وهو أمر محبط وغالباً ما ينتج عنه التخلي عن البوت الخاص بك. لذا، يجب أن تخطط لتجنب ذلك عن طريق إنشاء استجاباتك بعناية بالغة، وخاصةً عند طلبات البحث غير المعروفة بأسئلة مفتوحة لحملهم على إعادة المحاولة. 

6- أضف لحظات من السحر 

من ضمن الدروس التي استفاد منها الكاتب عند بنائه للشات بوت هي إضافة الردود الفعّالة، فيعلق الكاتب قائلًا: 

“لقد أضفنا مجموعة من الردود على الكلمات العشوائية التي قد يكتبها المستخدمون، يمكن أن تؤدي هذه الردود إلى بعض اللحظات السحرية للغاية عندما يتم منح المستخدم استجابة مثالية تقريبًا، فقد يساعد الحصول على هذه الردود أيضًا في تجنب فقدان العملاء والمستخدمين وبناء علاقة طيبة معهم”. 

للمزيد يمكنك الاطلاع على كيفية كتابة حوار جذّاب لواجهة المستخدم التحادثية؟!

7- تجنب الطرق المسدودة 

لا شيء يحبط أكثر من وضع طريق مسدود في الشات بوت الخاص بك. باعتبارك مستخدمًا، يمكنك إما الرجوع خطوة للخلف، أو حتى الرجوع للبداية. حقًا، إن محاولة تجنب ذلك أصعب بكثير، ولكنها تمكنك من جعل التجربة أفضل للمستخدم التالي. 

نهايةً، يختتم الكاتب حديثه عن تجربته في بناء شات بوت قائلًا:  

“كان بناء الشات بوت تجربة صعبة للغاية، ولكنها مجزية. حقيقةً، تقدم واجهة المحادثة بعض التحديات الفريدة، ولكنها جعلتني أفكر في الواقع فيما يريده المستخدمون، وهو ما لا يكون دائمًا واضحًا عند النظر إلى التحليلات.

 

مصدر https://chatbotslife.com/seven-things-i-learned-making-a-chatbot-b744d54b65c9