Modern technology gives us many things.

9 حقائق مذهلة قد لا تعرفها عن الشات بوتس!!

نعرض هنا بعض الحقائق المذهلة التي من شأنها أن تقدم لك معلومات أكثر عن الشات بوتس..

0 874

بدايةً دعنا نعرف أولًا ما هي الشات بوتس؟! من الجدير بالذكر أنه أفضل طريقة للتعرف على الشات بوتس من خلال معرفة طبيعة ما تقدمه لنا من خدمات.. فدائمًا ما نطلق عليها؛

  • المساعدات الافتراضية:

فهى تساعدنا في العثور على المعلومات وتذكر الأشياء وكذلك شراء الأشياء! فكر في شات بوت “Siri” من “Apple”، وشات بوت “Alexa” في موقع “Amazon”، وشات بوت “Microsoft Cortana“، وكذلك مساعد جوجل. فقد يتم تشغيل كل هذه البوتات بواسطة التعلم الآلي، مما يعني أنها تعتمد على الذكاء الاصطناعي للتعلم ومعرفة ما تريد.

  •  تطبيقات المراسلة:

تسمح الشات بوتس بشكل أساسي للشركات والعلامات التجارية بالعمل عبر الإنترنت على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع لتوفير دعم العملاء من خلال (الردود الفورية، الإجابات السريعة، حل الشكاوى)! فكر في “فيسبوك ماسنجر” و”وي شات” و”سلاك“. هذه الأنواع من مواقع الدردشة  لا يمكنها التفاعل مع المستخدمين إلا عن طريق اتباع قواعد مبرمجة مسبقًا. فالعديد من العلامات التجارية الكبرى -بما في ذلك “أوبر، سيفورا، وسي إن إن”- تبنت بالفعل تطبيقات الدردشة تلك.

بالطبع، إن ما تراه وتجربه حتى الآن من تطبيقات الدردشة تلك ما هو إلا مجرد بداية! فمن المتوقع له أن تبلغ قيمة صناعة الشات بوت مليار دولار في أقل من 10 سنوات.   

بالطبع، لا تزال تتساءل ما هي الشات بوت؟!

للمزيد يمكنك قراءة أفضل الكتب لفهم نظام الشات بوتس

حسنًا، فيما يلي بعض الحقائق المذهلة التي قد تساعدك في تفسير ما هي عليه فعلًا وكيف تقوم بتغيير عالم التكنولوجيا الرقمية.

1- 1.4 مليار شخصًا يستخدمون الشات بوتس

هل تتخيل أنه أكبر أربعة تطبيقات للمراسلة يتم استخدامها بشكل أكبر من الشبكات الاجتماعية الأربعة الأولى؛ فوفقًا ل”BI Intelligence”، فإنه أكثر من 1.4 مليار شخصًا يستخدم تطبيقات المراسلة في عام 2016. ووفقًا لموقع “eMarketer“، بحلول عام 2019، سيستخدم أكثر من 25% من سكان العالم (حوالي 1.75 مليار شخصًا) تطبيقات المراسلة الجوالة.

2- الناس مستعدون للتحدث إلى للشات بوتس 

ووفقًا لتقرير “Humanity in the Machine” من شركة “Mindshare” للخدمات الإعلامية والتسويق، فإن 63٪ من الأشخاص قد يفكرون في إرسال رسائل قصيرة على الإنترنت للتواصل مع نشاط تجاري أو علامة تجارية. كما أنه وجد استطلاع رأي أجرته وكالة “myclever” أنه سيتم استخدام الشات بوتس للحصول على إجابات سريعة للطوارئ.

3- الناس يفضلون الاتصال بتجار التجزئة عبر الدردشة

تطبيقات الدردشة والمراسلة عبر الإنترنت هي الطريقة المفضلة لدى 29٪ من الأشخاص للاتصال بتجار التجزئة عند اتخاذ قرار الشراء، وهذا يعني أنه من المرجح أن يتصل الناس ببائع التجزئة عن طريق الهاتف أو يستخدمون برنامج الشات بوت، بل ومن المرجح أيضًا أن يستخدم حوالي 27% الشات بوت بدلاً من الاتصال ببائع التجزئة عبر البريد الإلكتروني.

  4- هناك أكثر من 30 ألف شات بوت على فيسبوك 

اعتبارًا من سبتمبر، كان هناك 30 ألف دردشة على فيس بوك، فقد تم استخدام هذه المدونات من قبل الملايين من الأشخاص في 200 بلد.

 5- معظم محادثات الشات بوت تبدأ بـ “مرحبًا” 

“أهلًا” و “مرحبًا” هما الطريقتان الأكثر شيوعًا لبدء محادثة باستخدام الشات بوت، وفقًا لـ “Dashbot.io” موفر تحليلات البوتات، كما تشمل المحادثات أيضًا رسائل شعبية أخرى، “مهلا”، “أي مساعدة”، “نعم”، “أمر ممتاز″، وكذلك رموز استفهام وتعجب وغيرها من التعبيرات التي تترك لدينا انطباع وكأننا نتحدث مع بشر.

  6- المستهلكون على استعداد لشراء الأشياء عبر الشات بوتس 

ذكر 37٪ من الأمريكيين إنهم على استعداد للقيام بعملية شراء من خلال برنامج الشات بوت. وفقا لـ “DigitasLBi”.، فإنه في المتوسط سينفق المستهلكون أكثر من 55 دولارًا لكل عملية شراء. إذا كانت الشات بوت متاحة، فإن 33% من المقيمين في المملكة المتحدة سيشترون المواد الأساسية مثل الملابس والمواد الغذائية.

يمكنك قراءة أيضًا ما يحتاج المسوّقون معرفته عن روبوتات الدردشة التفاعلية

7- يفضل المستهلكون توصيات من الشات بوت 

بالطبع، هناك حوالي 37% من جميع المستهلكين و48% من جيل الألفية يفضلون تلقي التوصيات أو المشورة من الشات بوت، وفقًا ل “DigitasLBi”. فإنه يهتم المستهلكون بتوصيات المنتجات من متاجر البيع بالتجزئة بنسبة 22%؛ فيما يتعلق بتوصيات الفنادق والإقامة حوالي 20%، السفر حوالي 18%، المنتجات من الصيدلية بنسبة حوالي 12% والأزياء بنسبة 9%.

8- تكسر الشات بوت الحواجز بينها وبين البشر

هناك أغلبية ساحقة من المستهلكين -حوالي 75%- يريدون معرفة ما إذا كانوا يتحادثون مع مساعد افتراضي بالفعل أم بشري، فتقريبًا حوالي 48% من المستخدمين يعتبرون الشات بوت ما هي إلا أشخاص متخفية. وفقا ل “Mindshare“، فإنه الطريقة التي تتفاعل بها الشات بوت مع المستخدمين، والتي تُعد أقرب للبشر منها للطرق الاصطناعية أو الروبوتية التي اعتدنا عليها سابقًا، تثير التعجب لدى 60% من المستهلكين، وتجعلهم يعتقدون أنهم يتحدثون مع بشري!

9– الشات بوتس ستنافس البشر بحلول عام 2029

يتوقع “راي كورزويل” -مخترع ومهندس في جوجل- وهو يشتهر بامتلاكه موهبة جيدة جدًا في إجراء تنبؤات دقيقة، أن الدردشة ستتمتع بقدرة لغوية على مستوى الإنسان بحلول عام 2029.  فقد صرح “كورزويل” : “إذا كنت تعتقد أنه يمكنك إجراء محادثة مجدية مع “إنسان، فإنه ستتمكن من إجراء محادثة هادفة ومثيرة للاهتمام مع الذكاء الاصطناعي في عام 2029”.

 

مصدر https://chatbotsmagazine.com/11-amazing-facts-you-might-not-know-about-chatbots-7764213406e0
تعليقات
Loading...