البوتس تتحدث العربية!

3 أسباب لماذا يحتاج مقدمي الخدمات التأثيرية الصغيرة إلى الشات بوتس!

يعرض الكاتب هنا فكرته حول كيفية دمج الخدمات التأثيرية الصغيرة وشبكات الدردشة بطريقة ملحمية. سيحاول لنا إثبات أن كل أصحاب الخدمات التأثيرية الدقيقة يحتاجون إلى دردشة قصيرة. 

0 256

بدايةً، لماذا الخدمات التأثيرية الصغيرة؟ 

الخدمات التأثيرية الصغيرة هي جهة تسويق تأخذ خطواتها وخططها الاستراتيجية على محمل الجد، إنه شخص، شركة تبني علامتها التجارية الشخصية مع خطة استراتيجية طويلة الأمد لتحقيق دخل ثابت منه. 

لماذا الشات بوت بالتحديد؟ 

الشات بوت ليست تقنية جديدة، إنها بوت تفاعلي يستخدم أحيانًا الذكاء الاصطناعي، ويعرض الردود المُسجلة مسبقًا، كما لو أنها تصدر من إنسان حقيقي. يتم استخدام الشات بوتس على العديد من المنصات التراسلية الأساسية مثل ماسنجر، وسلاك، فايبر، تويتر وغيرهم. 

المهمة الرئيسية للشات بوت هي أن تأخذ مكانك؛ فهي تساعد العميل على التفاعل مع علامتك التجارية، ولديها خبرة جيدة دون الحاجة لوجودك هناك. إنها بمثابة مساعد شخصي لك، لكن بشكل أفضل. تخيل لو كان شخصًا ما، جالسًا على مكتبك طوال اليوم يجيب على الهواتف ويرسل رسائل البريد الإلكتروني (مجانًا). بالإضافة إلى كونه لحظة شخصية رائعة، سيساعد ذلك على تنمية عملك بشكل كبير. 

يمكنك أيضًا الاطلاع على: كيف تساعد الشات بوتس على فهم نوع التجربة التي يريدها عميلك؟

ماذا يمكن أن تفعل الشات بوت إذًا؟ 

يمكن للشات بوت أتمتة العمليات الرئيسية في أي عمل، وخاصة في مجال الخدمات المؤثرة. يمكنهم مساعدة العملاء في شراء منتجك بسهولة، ويمكنهم مساعدتك في الدردشة مع أحد العملاء، والحصول على المعلومات التي يحتاجون إليها حول نشاطك التجاري. ولكن هذا هو كل الأشياء الواضحة التي تعرفها بالفعل؟! 

هنا يتحدث الكاتب عن جميع التقنيات المتقدمة التي يستخدمها المسوقون الخبراء لصالحهم، وما يمكن أن يستخدمه مقدمي الخدمات التأثيرية الدقيقة أيضًا. دعونا نرى 

1- استخدم الشات بوت لأتمتة ترويج المحتوى 

لقد سيطر البريد الإلكتروني على الويب كأفضل قناة تسويقية لعقود من الزمن، وقد اعتاد الناس على ذلك، ولكنه الآن يقل هذا الاتجاه كثيرًا؛ يبلغ متوسط معدل فتح البريد الإلكتروني 24٪ تقريبًا، ومن المحتمل أن يكون معدل النقر إلى الظهور يتراوح بين 2 و4٪. 

وهنا يصرح الكاتب معلنًا، الناس يشعرون بالملل عبر البريد الإلكتروني. 

 تتمتع الشات بوتس بميزة واضحة ، أن رسائل الدردشة غير رسمية بشكل كبير ويحب الأشخاص الحصول عليها، وبالتالي فإن معدلات فتح رسالة الدردشة هي 88٪ مع نسبة نقر إلى الظهور تزيد عن 56٪، هذا أقوى 10 مرات من التسويق عبر البريد الإلكتروني. 

 للمزيد يمكنك أيضًا الاطلاع على الحملات التسويقية.. من البريد الإلكتروني إلى الشات بوتس؟

حسنًا، كيف تحصل على هؤلاء الأشخاص؟ 

يعرض هنا الكاتب أداة رائعة تسمى”ManyChat” والتي يفضل كبار المسوقين استخدامها. تخزن هذه الأداة كل شخص يتشابه مع صفحتك في القائمة. ويمكنك إرسال رسالة بث إلى القائمة بأكملها. بالطبع، يمكنهم دائمًا إلغاء الاشتراك تمامًا مثل البريد الإلكتروني. 

ويعرض الكاتب هنا صديقه “جوش فيشتر” كمثال لما سبق الحديث عنه، إنه يستخدم قائمة الشات بوت الخاصة به، لإرسال المحتوى الأسبوعي. 

الشات بوت والتسويق بالمحتوى الأسبوعي
الشات بوت والتسويق بالمحتوى الأسبوعي

يقول جوش إنه تمكن من توسيع هذه القائمة لتشمل أكثر من 30،000 شخصًا في الأشهر الأربعة الماضية. مع معدلات فتح بنسبة 88٪ وهي 19،200 شخصًا إضافيًا، يمكنهم مشاهدة المحتوى الخاص به كل أسبوع مقارنةً مع التسويق العادي عبر البريد الإلكتروني.. بالطبع، إنه أمر رائع. 

2- استخدم الشات بوت لاستبدال أدوات تحسين الويب

بالإضافة إلى البريد الإلكتروني، فإن الأدوات الأكثر شيوعًا للخدمات المصغرة، والتي لها علاقة بتواجدها على الويب هي أدوات تحسين الويب. وأي شيء يستخدمونه لزيادة تحويلات زائري مواقعهم يدخل في هذه الفئة. يتحدث الكاتب هنا عن أدوات جذب العملاء المحتملين، والصفحات المقصودة، وأزرار الاشتراك في البريد الإلكتروني، والحزمة الكاملة. 

هنا تجد أيضًا كيفية استخدام الذكاء الاصطناعي لإسعاد عملائك وتحسين علامتك التجارية؟!

هل تفكر في ذلك حقًا؟! 

حسنًا، يمكنك القيام بكل ذلك باستخدام الشات بوتس مثل ManyChat. يمكنك إنشاء صفحات مقصودة رائعة تدعو زائرك لبدء الدردشة معك على “فيسبوك ماسنجر”. وبمجرد النقر على الزر، يتم إرسال الرسالة الأولى ووضعها في نفس الوقت في قائمتك.  

ويعرض هنا الكاتب مثال على الصفحة المقصودة والذي أنشأها هو بنفسه: 

 

كما يذكر الكاتب طريقةً أخرى يمكنك من خلالها إضافة المزيد من الأشخاص إلى قائمة الدردشة الخاصة بك، وذلك عن طريق استبدال زر الاشتراك في البريد الإلكتروني الخاص بك باستخدام خيار الاشتراك في الدردشة بدلاً من ذلك. يمكنك بسهولة إنشاء تلك على “ManyChat“، وربطها بصفحتك على الفيس بوك. وتتمثل الفائدة من ذلك في الحصول على 20 ألف شخص آخرين يقرأون المحتوى الخاص بك تمامًا كما فعل صديقه “جوش”. 

3- استخدم الشات بوت للاتصال بجماهير جديدة 

هل تريد المزيد من العملاء؟ بالتأكيد، يقدم لك الكاتب نصيحة رائعة أخرى. بدلًا من التفكير في شات بوت لشركتك الخاصة فكر في السوق الضخمة من الناس الذين يبحثون عن البوتات المنتشرة والمعروفة للاستخدام. يمكنك الاشتراك بسهولة مع برامج التتبع الحالية للحصول على عملك هناك والحصول على المزيد من العملاء. 

على سبيل المثال، يساعد بوت botBellyHungry الأشخاص في العثور على الأطباق المفضلة لديهم في المنطقة واكتشاف المطاعم الجديدة. كما أنها على وشك تطوير بعض الميزات الجديدة التي تسمح للمستخدمين بإجراء الحجوزات وطلب الطعام وكتابة تعليقات المطعم مباشرة من الدردشة. 

لذا إذا كنت مطعمًا، فيجب أن تفكر بالتأكيد في الشراكة مع بوت مثل BellyHungry. فعليك أن تستخدمها وتكتب عن تجربتك. يمكن أن يساعدك ذلك في تحقيق قيمة أكبر لجمهورك، وربما الحصول على مشاركة مدفوعة. 

نهايةً، ما نستخلصه من هذا المقال هو أنه يمكن لمقدمي الخدمات الصغيرة المؤثرة تعزيز دعمهم للمحتوى بشكل كبير من خلال زيادة معدلات الفتح إلى 88٪ ونسب النقر إلى أكثر من 50٪. يمكنهم استخدام التكنولوجيا لاكتشاف عملاء جدد وشرائح جمهور جديدة بالإضافة إلى زيادة تحسين الويب والتحويل المحتمل.